Skip links

هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية؟

المشاركة:

خمول الغدة الدرقية يُصنف على أنه حالة مرضية تفقد خلالها الغدة الدرقية القدرة على إنتاج القدر الكافي من الهرمونات الهامة والمفيدة للجسم التي تُنتجها في الظروف الطبيعية، وقد يُصاب الفرد بخمول الغدة الدرقية دون ظهور أية أعراض عليه.

ولكن لا يستمر خمول الغدة الدرقية دون ظهور أعراض حيث تبدأ في الظهور تدريجيًا بعض العلامات على الإصابة بهذه الحالة المرضية بمرور الوقت، وعند إصابة الغدة الدرقية بحالة خمول يُصاب الشخص بالعديد من المشاكل الصحية التي قد تتفاقم وتكون خطر على الإنسان، ويبقى التساؤل هل يُمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية؟.

 ماهي الغدة الدرقية وأهميتها في الجسم؟

لكن قبل الدخول في تفاصيل خمول الغدة الدرقية يجب أن نتعرف على أهمية هذه الغدة لجسم الإنسان، حيث تعتبر الغدة الدرقية أبرز الغدد الصماء الموجودة في الجسم وهي عبارة عن فصين ومكانها هي الجزء الأمامي من الرقبة.

تحتوي بطانة الغدة الدرقية على الخلايا الكيسية التي تُعد المسؤول الأول عن إفراز هرمونات الغدة الدرقية، وتقع في بطانتها خلايا تسمى الخلايا الكيسية وهي المسؤولة عن إفراز هرمونات الغدة،  وأي خلل يحدث في عمل الغدة يتسبب في مشاكل صحية بالجسم.

ويأتي الخلل في عمل الغدة الدرقية على شكلين إما نشاط مُفرط ويتم في هذه الحالة إنتاج الهرمونات بشكل أكثر من الطبيعي أو خمول وحينها تفقد قدرتها على إنتاج أية هرمونات، وكلاهما له العديد من المشاكل الصحية للجسم.

هل لديك سؤال او استشارة طبية؟

لهذه الأسباب يجب الاهتمام بالغدة الدرقية

وتتمثل أهمية الغدة الدرقية في أنها المسؤولة بشكل مباشر عن إنتاج هرمونى الثيروكسين و ثلاثى يودو ثيرونين، وهذه الهرمونات تعود ببعض الفوائد على الجسم منها توفير الطاقة لخلايا الجسم المختلفة مما يساهم في تنظيم وظائف الجسم.

كما تلعب الغدة الدرقية  دورًا  أساسيًا في  نمو الجسم وكذلك تنظيم عمل الجهاز الهضمي وعمليات الأيض، وزيادة معدل ضربات القلب وتعزيز توسيع الأوعية الدموية وبالتالي زيادة تدفق الدم للعديد من أجهزة الجسم.

وينصح الأطباء بضرورة إجراء بعض الفحوصات والاختبارات حتى يتم التأكد مما إذا كان يُمكن علاج القصور الموجود في عمل الغدة الدرقية، ومن خلال نتائج هذه الاختبارات يُمكن معرفة هل يُمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية؟ والطريقة المناسبة لذلك.

هذه الأعراض دليل على الإصابة بخمول في الغدة الدرقية

يوجد بعض العوامل والأعراض التي بمجرد ظهورها يكون الشخص لديه مشاكل في عمل الغدة الدرقية، لكن هذه الأعراض ليست واحد فهي تختلف في موعد ظهورها وخطورتها من شخص إلى آخر، وبعض الأطباء يعتقدون أن هذه الأعراض عند ظهورها لدى كبار السن تكون بسبب أمراض الشيخوخة.

ومن أبرز الأعراض التي تدل على الإصابة بخمول في عمل الغدة الدرقية، مايلي:

  • بطء شديد في معدل نبضات القلب.
  • الشعور بالإرهاق والتعب الشديد.
  • فقدان الجسم القدرة على مقاومة العوامل الجوية مثل البرودة الشديدة.
  • * الزيادة المفرطة في الوزن.
  • الإصابة بحالة من الاكتئاب الشديدة.
  • الرغبة طوال الوقت في النوم حتى لو كنت نمت طوال ساعات الليل بشكل كافي.
  • وفيما يتعلق بالسيدات فإنها تُصاب بحالة حيض حادة وغير منتظمة.
  • صعوبة في إخراج البراز حيث تكون حالة الإمساك شديدة.
  • الإصابة بضعف وتقلص في العضلات.

وما سبق هي الأعراض الواضحة لحالة الخمول في عمل الغدة الدرقية وهي تظهر بعد المراحل المبكرة للإصابة، لكن هناك بعض الأعراض التي تظهر فيما بعد الإصابة بخمول في الغدة الدرقية، وتتمثل في:

  • التساقط الشديد للشعر وإصابة الجلد بحالة من الجفاف.
  • فقدان القدرة على التركيز والنسيان بشكل مستمر.
  • ظهور بحة في الصوت.

وهناك بعض الأعراض التي بمجرد ظهورها تكون الحالة وصلت لمرحلة متقدمة من الخطورة ويتوجب معها الانتباه الشديد لأن ذلك مؤشر خطورة على حياتك ومن أبرز هذه الأعراض حدوث تورم في الوجه وبخاصة في المنطقة المحيطة بالعينين.

تعرف على درجات خمول الغدة الدرقية

كما تحدثنا سابقًا فإن هرمون الغدة الدرقية يُفرز نوعين من الهرمونات أحدهما Thyroxine T4  والثاني هو  triiodothyronine T3 ولكي يتم إفرازهما يجب أن تحدث استجابة لهرمون تحفيز الغدة الدرقية الذي تُنتجه الغدة النخامية.

ويُعد هرمون الغدة الدرقية عامل مانع لعملية إنتاج الهرمون المنبه من الغدة ويسمى التغذية المرتدة ، وبالتالي الحفاظ على نسبة معينة من الهرمونات في الدم، ويتطلب معرفة درجات خمول الغدة الدرقية إجراء اختبار طبي لفحص الهرمونات الثلاثة.

كما يُمكن فحص الغدة الدرقية عن طريق استخدام الموجات فوق الصوتية ويكون ذلك في حالة إذا كان غير طبيعي في الحجم أو الشكل، وهناك أيضًا طريقة للفحص من خلال أخذ عينة من الغدة الدرقية بواسطة الإبرة وذلك من أجل التأكد أن الورم حميد.

هناك درجتين لخمول الغدة الدرقية

  • خمول الغدة الدرقية من الدرجة الأولى وخلالها يكون هناك نقص في هروموني triiodothyronine T3 و Thyroxin T4 وزيادة في نسبة الهرمون المنبه للغدة الدرقية.
  • خمول الغدة الدرقية الثانوي ويكون في هذه الحالة هناك نقص في هروموني T3 و T4 وهرمون الغدة الدرقية.

3 أسباب للإصابة بخمول في الغدة الدرقية

يوجد مجموعة من الأسباب التي قد تؤدي للإصابة بخمول في الغدة الدرقية التي يكون النسبة الأكبر لحالة الإصابة هي الغدة نفسها، وحالات قليلة جدًا يكون السبب وجود مشاكل في الغدة النخامية.

ومن أبرز أسباب الإصابة بخمول الغدة الدرقية، مايلي:

  • الإصابة بالتهابات الدرقية الليمفاوي المزمن

عبارة عن حالة مرضية يتسبب فيها الجسم بطريق الخطأ عن طريق إنتاج مجموعة من الأجسام المضادة التي تُهاجم الغدة الدرقية.

وخلال هذه الحالة المرضية يتم انتاج مجموعة من الاجسام المضادة ضد نفسه وتُسمى هذه الحالة بـ«المناعة الذاتية».

  • عوامل وراثية تميل لتطوير أمراض المناعة الذاتية

خلال هذه الحالة المرضية يكون الأشخاص المعانين من التهاب الدرقية الليمفاوني المزمن لديهم نفس العَرَضَ المرضي الذي يُسمى بأمراض المناعة الذاتية، وتظهر على بعض الصور مثل البهاق.

  • وجود التهابات في الغدة الدرقية

يؤدي في أحيان كثيرة الإصابة بالتهاب الغدة الدرقية إلى وجود تضخم في الغدة مع ظهور بعض الأورام في منطقة الرقبة، وخلال هذه الحالة يجب إجراء بعض الفحوصات الطبية مثل اختبارات الدم، وتُظهر هذه الاختبارات وجود مستويات منخفضة في هرموني Thyroxin T4   و triiodothyronine T3ووجود ارتفاع في مستويات هرمون  TSH.

هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية؟

هناك  نوعين من طُرق لعلاج الغدة الدرقية مدى الحياة أحدهما طبيعي والآخر عن طريق تناول بعض الأدوية، نسرد الطريقتين خلال السطور التالية:

  • علاج خمول الغدة الدرقية طبيعيًا

يتم ذلك عن طريق إتباع نظام غذائي خالي من السكر لأنها بجانب الكربوهيدات يتسببا في زيادة التهابات الجسم، وأيضًا يجب زيادة كمية فيتامين B12 في الجسم وفي هذه الحالة ينصح الأطباء بضرورة تناول المكملات الغذائية ومشروبات منشطة للغدة الدرقية.

الحرص على تناول بذور الكتان لأنها من المصادر الهامة والغنية بأحماض أوميجا 3، وينصح أيضًا بضرورة تناول الزنجبيل بشكل مستدام لقدرته على ضخ البوتاسيوم والماغنسيوم والبوليفينول للجسم.

  • علاج خمول الغدة الدرقية دوائيًا

يتم ذلك من خلال استشارة الطبيب أولًا والخضوع لبعض الفحوصات الطبية التي تمكن الطبيب من تحديد الحالة والعلاج المناسب لها، ومن أبرز الأدوية المستخدمة ليفوثيروكسين المصنع.

ومن خلال هذه المقالة حاولنا التطرق لكل المشاكل التي تواجه عمل الغدة الدرقية.. والآن عرفت هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية؟

ونحن من خلال موقع عيادتك.كوم للاستشارات الطبية الأون لاين نقدم لك كل ما تريده في كافة التخصصات الطبية حيث لدينا مجموعة من أمهر وأفضل المتخصصين في مجالاتهم الطبية، فقط تواصل معنا وستجد حلولًا لكافة مشاكلك الطبية.

النشرة الإخبارية

أشترك الآن في النشرة الإخبارية لتصلك مجاناً آخر العروض وأحدث الأخبار الطبية.

المشاركة:

اترك تعليقاً