Skip links

هل يمكن الشفاء من التهاب السحايا؟

المشاركة:

لتهاب السحايا Meningitis هو نوع من الالتهابات الحادة التي تصيب بطانة الدماغ والنخاع الشوكي، وينتج غالبًا عن عدوى فيروسية، ويختلف في شكله وأعراضه حسب سن المصاب، فهل يمكن الشفاء من التهاب السحايا؟

التهاب السحايا وأنواعه

التهاب السحايا هو التهاب يحدث للأغشية الرقيقة بالمخ والتي تسمى السحايا، أو بالسوائل التي تحيط بالمخ والنخاع الشوكي، ويعرف كذلك باسم التهاب السحايا الشوكي. ينتج هذا المرض عن العدوى الفيروسية غالبًا، لكن قد تسببه أيضًا العدوي الطفيلية أو الفطرية أو البكتيرية.

هل لديك سؤال او استشارة طبية؟

أنواع التهاب السحايا

تتعدد أنواع التهاب السحايا بناءً على مسببات الإصابة، وبعض هذه الأنواع معدي، والآخر غير معدٍ، نذكر منها ما يلي:

1- التهاب السحايا الفيروسي:

هو النوع الأكثر انتشارًا من التهاب السحايا، ويحدث نتيجة للإصابة بما يعرف باسم الفيروسات المعوية، كالنكاف، والهيربس البسيط، وفيروس نقص المناعة وغيرها، وعادة يشفي هذا النوع من التهاب السحايا من تلقاء نفسه.

2- التهاب السحايا البكتيري:

تسبب هذا النوع من التهاب السحايا؛ الالتهابات الرئوية والتهابات الجيوب الأنفية والأذن، بسبب دخول بكتيريا إلى مجرى الدم، وأشهر أنواع التهاب السحايا البكتيري:

المكورات العقدية الرئوية Streptococcus pneumonia: تحدث نتيجة الإصابة بالالتهاب الرئوي غالبًا.

المستدمية أو المستدمية النزلية Haemophilus influenza: وهي نوع من أنواع الجراثيم.

الليستريا Listeria: وتنتقل من خلال الأطعمة غير الصالحة أو غير المعقمة كالأجبان المعرضة للتلوث، واللحوم المصنعة كاللانشون.

المكورة السحائية Meningococcal disease: وهي نوع من التهاب السحايا شديد العدوي، ينتقل بمخالطة المصاب، ويحدث نتيجة انتقال البيكتريا المسببة لأمراض الجها التنفسي العلوي (كالأنف والحنجرة) إلى مجرى الدم.

3- التهاب السحايا الفطري:

يشبه التهاب السحايا البيكتيري لكنه أقل شيوعًا، وقد ينتقل عن طريق التعرض لفضلات الطيور أو الفطر الموجود في الأخشاب القديمة، لكنه غير معدٍ.

أنواع التهاب السحايا:

تتعدد أنواع التهاب السحايا بناءً على مسببات الإصابة، وبعض هذه الأنواع معدي، والآخر غير معدٍ، نذكر منها ما يلي:

1- التهاب السحايا الفيروسي:

هو النوع الأكثر انتشارًا من التهاب السحايا، ويحدث نتيجة للإصابة بما يعرف باسم الفيروسات المعوية، كالنكاف، والهيربس البسيط، وفيروس نقص المناعة وغيرها، وعادة يشفي هذا النوع من التهاب السحايا من تلقاء نفسه.

2- التهاب السحايا البكتيري:

تسبب هذا النوع من التهاب السحايا؛ الالتهابات الرئوية والتهابات الجيوب الأنفية والأذن، بسبب دخول بكتيريا إلى مجرى الدم، وأشهر أنواع التهاب السحايا البكتيري:

المكورات العقدية الرئوية Streptococcus pneumonia: تحدث نتيجة الإصابة بالالتهاب الرئوي غالبًا.

المستدمية أو المستدمية النزلية Haemophilus influenza: وهي نوع من أنواع الجراثيم.

الليستريا Listeria: وتنتقل من خلال الأطعمة غير الصالحة أو غير المعقمة كالأجبان المعرضة للتلوث، واللحوم المصنعة كاللانشون.

المكورة السحائية Meningococcal disease: وهي نوع من التهاب السحايا شديد العدوي، ينتقل بمخالطة المصاب، ويحدث نتيجة انتقال البيكتريا المسببة لأمراض الجها التنفسي العلوي (كالأنف والحنجرة) إلى مجرى الدم.

3- التهاب السحايا الفطري:

يشبه التهاب السحايا البيكتيري لكنه أقل شيوعًا، وقد ينتقل عن طريق التعرض لفضلات الطيور أو الفطر الموجود في الأخشاب القديمة، لكنه غير معدٍ.

تشخيص التهاب السحايا

في حالة ظهور الأعراض المشتبه بها، يقوم الطبيب المختص بفحص الجيوب الأنفية، والأذن، والحنجرة، والعمود الفقري، وإجراء فحوصات الدم والأشعة المقطعية المختلفة للأنف والصدر، وفي حالة الالتهاب السحائي الجرثومي، يخضع المريض لما يعرف باسم (إجراء البزل الشوكي)، وقد يتطلب الأمر اختبارات الحمض النووي للمريض، في بعض الحالات.

مضاعفات التهاب السحايا

كما ذكرنا مسبقًا يوثر مرض التهاب السحايا على أغشية المخ والنخاع الشوكي، مما يعرضك في حالة تأخر العلاج إلى التلف العصبي، إضافة إلى:

  • نوبات الصرع.
  • الفشل الكلوي.
  • فقدان السمع.
  • مشكلات في المشي.
  • صعوبة التعلم وتذكر الأشياء.
  • تسمم الدم.
  • الغيبوبة.
  • تلف الدماغ.
  • الوفاة.

هل يمكن الشفاء من التهاب السحايا؟

أخطار هذا المرض تمتد إلى الوفاة، فهل يمكن الشفاء من التهاب السحايا؟

الإجابة هي: “بالتأكيد”، فأعراض التهاب السحايا قد تختفي تمامًا من تلقاء نفسها في خلال بضعة أسابيع خاصة الفيروسي منها، والخبر السار أنه النوع الأكثر شيوعًا. وتختلف العلاجات حسب مسببات اللالتهاب، باستخدام مضاد الفيروسات والمضادات الحيوية مع الراحة والإكثار من شرب السوائل. أما التهاب السحايا البكتيري الحاد فقد يتطلب إعطاء المضادات الحيوية عن طريق الوريد.

الوقاية من التهاب السحايا

استعرضنا معًا كل ما قد تود معرفته عن مرض التهاب السحايا، وأجبنا عن سؤال: “هل يمكن الشفاء من التهاب السحايا؟“، وقد ينتقل هذا المرض من الشخص المصاب إلى الشخص السليم عن طريق السعال، أو التقبيل، أو استخدام أدوات المريض، ولذلك فطرق الوقاية تشمل:

  • النظافة الشخصية وغسل اليدين قبل الأكل.
  • تجنب استعمال أدوات المريض.
  • الالتزام بالتطعيمات خاصة قبل السفر. 

وإذا أردت المزيد من المعلومات، يمكنك مراسلتنا، والحصول على استشارة طبية فورية، على أيدي نخبة من المتخصصين في مجالهم.

النشرة الإخبارية

أشترك الآن في النشرة الإخبارية لتصلك مجاناً آخر العروض وأحدث الأخبار الطبية.

المشاركة:

اترك تعليقاً