Skip links

تعرف على نسبة الشفاء من سرطان المعدة

المشاركة:

يُصنف طبيًا سرطان المعدة من نوعية الأورام الخبيثة التي تنشأ داخل خلايا وأنسجة المعدة وبعد ذلك يبدأ مرحلة الانتشار في المنطقة الموجودة بمحيط المعدة، ومن ضمن مخاطره هو تمتعه بإمكانية الانتقال إلى مناطق أخرى بالجسم من خلال الجهاز الوعائي.

ومن المعروف أن سرطان المعدة يبدأ من داخل الخلايا المنتجة للمخاط التي تبطن جدار المعدة ويتحول هذا الورم إلى فتاك وضار جدًا بالنسبة للإنسان إذا لم يتم اكتشافه في وقت مبكرة، ولكن هل هذا يعني أن نسبة الشفاء من سرطان المعدة ضعيفة؟.

بالطبع لا.. الفيصل في هذه الجزئية هي أن الورم تم اكتشافه في وقت مبكر أم متأخر؛ لأنه إذا تم اكتشافه في وقت متأخر  يُصبح الحل الطبي الوحيد أمام المريض هو إجراء عملية استئصال للمعدة، جزئيًا أو كاملة.

هذه هي  الأسباب المؤدية للإصابة بسرطان المعدة

تنشأ الأورام السرطانية في المعدة نتيجة للطفرة التي تحدث في نمو الخلايا وانقسامها بشكل سريع في الوقت الذي تموت فيه الخلايا الطبيعية، وخلال هذه اللحظات تبدأ الخلايا السرطانية المتراكمة في تكوين أورام بإمكانها الانتشار في المناطق المحيطة بها حتى أنها قد تنتشر في الجسم كله.

وترتبط الإصابة بسرطان المعدة بعدة عوامل من ضمنها أن تكون مصابًا بمرض الارتجاع المعدي المريئي الذي ينتج عن رجوع حمض المعدة للمريء وكذلك السمنة الزائدة والتدخين بشراهة.

لكن في السنوات الأخيرة انخفضت نسبة الإصابات بسرطان المعدة حول العالم، لكن المنتشر في الفترات الأخيرة هو السرطان الذي يصيب فؤاد المعدة الذي يتصل بأسفل المعدة من خلال المريء، والأكيد فيما يتعلق بسرطان المعدة أنه مرض خطير يجب التحرك لعلاجه بشكل سريع حتى نحصل على نسبة الشفاء من سرطان المعدة العالية.

7  أعراض سرطان المعدة الأولى.. تعرف عليها

هناك مجموعة من العلامات التي حال حدوثها قد تُشير للإصابة بسرطان المعدة، لكنها في الأساس لا تأتي شديدة بل تكون خفيفة وعادية في بداية الأمر، وهي في الغالب تكون مشابهة للكثير من الأعراض التي تظهر بالعديد من الأمراض.

من أبرز أعراض سرطان المعدة:

  • فقدان سريع وغير طبيعي للوزن.
  • الشعور بالرغبة في الغثيان والقيء بشكل دائم دون وجود سبب مرضي واضح.
  •  عدم القدرة على البلع ورفض تناول اللحوم.
  •  الإصابة بحالة انتفاخ عقب تناول الطعام.
  •  إحساس بضغط شديد من المنطقة العلوية من البطن.
  •  آلام شديدة بالمعدة و حالة إرهاق.
  • المعاناة من آلام عسر الهضم الشديدة.

ومع ظهور أي من هذه الأعراض عليك الخضوع للفحص الطبي فورًا  لمعرفة إذا ما كنت مصابا بسرطان المعدة أم لا، وفي حال اكتشاف اصابتك عليك فورًا تحديد موعد مع الطبيب المعالج ؛ لأن عدم الاهتمام بهذا المرض في بداياته قد يُعرض حياتك للخطر ويُزيد من المعاناة.

هل لديك سؤال او استشارة طبية؟

كيف يُمكن تشخيص سرطان المعدة؟

عندما يكون هناك شك طبي في الإصابة بسرطان المعدة توجد بعض الطرق التي يُمكن اللجوء إليها لتشخيص الحالة بشكل دقيق، وهي:

  • استخدام التصوير المقطعي بالأشعة السينية لاكتشاف سرطان المعدة.
  • استخدام الكاميرا الدقيقة لرؤية الموجود بداخل المعدة ويكون ذلك من خلال أنبوب صغيرة به كاميرا دقيقة يتم إدخاله للمعدة عن طريق الحلق.

كما يمكن تحديد المرحلة الخاصة بسرطان المعدة ، ويمكن ذلك عن طريق التصوير المقطعي بنوعيه والجراحة التي يُمكن من خلالها معرفة إذا ماكان السرطان قد انتشر خارج المعدة أم مازال موجودًا بالمعدة، ونوعية الجراحة التي تتم تكون استكشافية بواسطة منظار البطن.

علاج سرطان المعدة

يوجد عدة أساليب وطرق يُمكن اتباعها من أجل علاج سرطان المعدة ويتم تحديد طريقة العلاج بناء على التشخيص الذي يقوم به الطبيب، وخلال السطور التالية نستعرض أنواع العلاجات الخاصة بسرطان المعدة ونسبة الشفاء من سرطان المعدة.

وعلاج سرطان المعدة بواسطة العلاجات التالية:

التدخل الجراحي:

يكون الهدف من الجراحة هو التخلص من الورم الموجود بالمعدة وبعض أجزاء النسيج غير المصاب وفي أغلب الحالات يتم إزالة الأجزاء القريبة من الغدد اللمفاوية، وهناك عدة أنواع للتدخل الجراحي يتم تحديدها بناء على هدف الجراحة، وهي:

1- التخلص من الأورام في بطانة المعدة مبكرًا:

غالبًا ما يكون حجمها صغير جدًا ويتم إزالتها عن طريق استخدام أنبوب خفيف يحتوي على كاميرا يتم تمريرها أسفل الحلق والمعدة ويُعرف ذلك باسم التنظير الداخلي.

2- استئصال جزء من المعدة ويتم خلالها ازالة الجزء المصاب فقط.

3- استئصال المعدة بالكامل وخلالها يتم إزالة النسيج المحيط بالمعدة والمعدة بالكامل، ويقوم الطبيب حينها بتوصيل المريء بالأمعاء الدقيقة حتى يتم انتقال الطعام إليها من خلال الجهاز الهضمي.

4- استئصال الغدد اللمفاوية بالجسم بحثًا عن أي خلايا سرطانية.

5- عملية جراحية بهدف التخفيف من أعراض سرطان المعدة وهذا قد يتطلب التخلص من جزء بالمعدة وهذه الحالة أصحابها في الغالب لا يشفون من سرطان المعدة الذي يكون في مرحلة متقدمة ويشعرون بمشاكل في الهضم لكنهم يشعرون براحة.

علاج سرطان المعدة عبر العلاج الكيميائي

استخدام العلاج الكيميائي يهدف للتخلص من الخلايا السرطانية حيث هناك مجموعة من الأدوية التي يستعين بها الأطباء لمحاولة قتل أي خلايا سرطانية موجودة في الجسم سواء بالمعدة أو خارجها

وهناك أوقات مختلفة لاستخدام العلاج الكيميائي، مثل: أن يُستخدم قبل التدخل الجراحي بهدف المساعدة في تقليل حجم الورم حتى يتمكن الطبيب من إزالته بشكل أسهل من خلال العملية الجراحية.

كما يُمكن استخدامه بعد إجراء العملية الجراحية للتخلص من بقايا الخلايا السرطانية في الجسم، ويتم استخدام العلاج الكيميائي مع الاشعاعي في أغلب الحالات المرضية إلا أن إذا كان سرطان المعدة متقدمًا ويستخدم العلاج الكيميائي هنا بهدف تخفيف الأعراض.

 علاج سرطان المعدة عن طريق العلاج الإشعاعي:

العلاج الإشعاعي باستخدام الأشعة السينية والبروتونات يهدف لقتل الخلايا السرطانية ويمكن استخدامه قبل إجراء الجراحة بهدف التخلص من سرطان الموصل المعدي المريئي وسرطان المعدة، ويستخدم بعد الجراحة للتخلص من الخلايا السرطانية المتبقية في محيط المعدة.

 العلاج باستخدام الأدوية الموجهة:

هذه الأدوية تكون هدفها مهاجمة تشوهات معينة داخل الخلايا السرطانية أو توجيه جهاز المناعة لقتل هذه الخلايا، وهذه الأدوية مثل: سونيتينيب الذي يُستخدم لمعالجة أورام اللحمة المعدية، و ترازتوزوماب لمعالجة الخلايا السرطانية التي تنتج عددًا كبيرًا من جين HER2، وهناك أيضًا راموسيروماب الذي يُستخدم في المراحل المتقدمة من سرطان المعدة.

ما هي نسبة الشفاء من سرطان المعدة؟

النصيحة الأساسية لأي طبيب دائمًا هي ضرورة أن تحاول اكتشاف المرض الذي تُعاني منه مبكرًا حتى تستطيع التعامل معه بشكل سهل والحصول على أفضل النتائج، وهذا ينطبق أيضًا على سرطان المعدة، الذي يُعد اكتشافه مبكرًا أحد العوامل الأساسية للشفاء منه.

ومما سبق نستنتج أن اكتشاف سرطان المعدة في وقت مبكر قبل أن ينتشر بشكل كبير ويخرج من المعدل تكون نسبة الشفاء من سرطان المعدة كبيرة جدًا، لكن اكتشافه في مراحل متأخرة يجعل من الصعوبة علاجه والتعامل معه علاجيًا.

وفي النهاية.. نؤكد عليك ضرورة الانتباه لأي من الأعراض التي تدل على وجود مشكلة صحية وعلى الفور استشار الطبيب حتى لا يحدث مضاعفات قد تؤثر على حياتك ونحن في عيادتك.كوم وفرنا لك استشارة طبية فورية مع أطباء في كافة التخصصات دون أن تغادر منزلك.. كل ما عليك هو الدخول على موقعنا.

النشرة الإخبارية

أشترك الآن في النشرة الإخبارية لتصلك مجاناً آخر العروض وأحدث الأخبار الطبية.

المشاركة:

اترك تعليقاً