Skip links

ما هو علاج الضعف العام؟

المشاركة:

إصابة الجسم بحالة من الضعف العام والإرهاق تعني انخفاض مستوى الطاقة به وعدم قدرة عضلاته على القيام بأي مجهود وينطبق ذلك على حالات الإعياء والتعب وكذلك الإرهاق النفسي أو البدني.

وعند إصابة الإنسان بحالة الضعف العام يكون في احتياج دائم للحصول على الراحة والنوم طوال الوقت، وهذا يجعله غير قادر على القيام بالأنشطة اليومية التي اعتاد عليها؛ لذلك يبحث الجميع عن علاج الضعف العام الذي لا يقتصر على فئة عمرية معينة أو جنس معين، فالجميع عُرضة للإصابة به.

كيف يتأثر الجسم بحالة الضعف؟

وتؤثر الإصابة بالضعف العام على المستوى التعليمي والاجتماعي وحتى المهني للمصاب؛ لأنه يكون غير قادر على القيام بأي شيء سوى النوم وعدم القدرة على النهوض من مكانه.

الضعف العام قد يكون موضوعيًا أو غير موضوعي، والضعف الموضوعي نستطيع اكتشافه بسهولة لأنه عند إجراء فحص جسماني للمريض تظهر بعض العلامات التي تدل انخفاض في قوة العضلات، أما الضعف غير الموضوعي خلاله يشعر الإنسان بالضعف ولا يمكن ملاحظة أي انخفاض في قوة العضلات عند إجراء فحص جسماني للمريض.

كما أن الضعف قد يكو عامًا أو في منطقة معينة بالجسم أو في جهة واحدة من الجسم مثل الأطراف، وكذلك يُمكن أن يُصيب عضلة وحيدة داخل الجسم أو مجموعة من العضلات، لذلك يجب علاج الضعف العام فورًا.

هل لديك سؤال او استشارة طبية؟

4 أسباب للإصابة بالضعف العام.. تعرف عليها

يوجد مجموعة من العوامل التي قد تؤدي للإصابة بحالة الضعف العام وتنقسم هذه الأسباب الرئيسية لأربعة أنواع، نحاول استعراضها خلال السطور التالية، حيث تساهم معرفة الأسباب في الوصول للعلاج المناسب للحالة. وأسباب الضعف الرئيسية، تتمثل في:

أسباب الضعف العصبية:

تأتي الأسباب العصبية المسببة للإصابة بحالة الضعف العام على عدة أشكال، مثل:

1- السكتة الدماغية:

قد يتسبب الضعف أو الشلل الذي يُصيب عضلات نصف الجسم في حالة ضعف عام للجسم، ويكون ذلك نتيجة لحدوث انسداد في شريان الجمجمة حيث يتسبب انسداد شريان الجانب الأيمن من المخ في إحداث ضعف الجانب الأيسر من الجسم.. وهكذا.

2- شلل بل:

يُطلق شلل بل على الحالة المرضية التي تُصاب فيها عضلات جانب واحد من الوجه بضعف عام، وسبب هذه الإصابة غير معلوم حتى الآن، ويعتقد الأطباء أن هناك احتمالية تسبب العدوى الفيروسية فيه.

3- التصلب المتعدد:

في هذه الحالة المرضية تُصاب أعضاء مختلفة في الجسم بحالة تُسمى «ضعف عضلي متقدم» ويكون ذلك ناتج عن إصابة غلاف الأعصاب الدماغية والحبل الشوكي بضرر التهابي مناعي.

4- التصلب الجانبي الضموري:

أكثر الفئات العمرية المعرضة للإصابة بهذه الحالة من الضعف العضلي المتقدم هم الذين تجاوزا سن الخمسين عام، ولم يتم تحديد سبب هذا المرض حتى الآن، إلا أن هناك 10% من الحالات المصابة به كان السبب وراثي.

5- شلل دماغي خلقي:

 عادة ما تظهر الإصابة بهذه الحالة أثناء فترة الولادة حيث يرجع الضعف الذي يُصيب العضلات إلى حدوث ضرر في الدماغ خلال فترة الحمل أو بعد وضع المولود مباشرة.

6- متلازمة جيلان – باريه:

هذه الحالة المرضية عبارة عن ضعف عضلي يتطور بشكل سريع، حيث يبدأ من الأرجل وبعد ذلك يبدأ في الانتشار والتقدم بإتجاه منطقة الرأس، وعند تخلص المريض من هذه الحالة والوصول للشفاء يبدأ الضعف في الزوال بشكل عكسي، حيث يختفي في البداية من الرأس ويذهب باتجاه القدمين.

وتُعرف هذه المتلازمة طبيًا بأنها عبارة عن مرض التهابي – مناعي ينتج عن حدوث ضرر في غلاف الأعصاب نتيجة لتكون بعض الجراثيم أو الفيروسات.

ظهور أمراض العضلات:

هناك مجموعة من الأمراض التي تُصيب العضلات تكون سببًا في الإصابة بحالة الضعف العام، وهذه الأمراض نادرة الظهور، مثل: حثل التأتّر العضلات، الحثل العضلي، التهاب الجلد والعضل.

ظهور أمراض مرتبطة بعملية الأيض:

قد يكون النشاط المفرط أو القصور الذي يُصيب الغدة الدرقية سببًا في الإصابة بحالة ضعف في العضلات يبدأ في الاختفاء بعد التغلب على مشكلة الغدة الدرقية، كما أن انخفاض مستوى البوتاسيوم أو الكالسيوم قد يكون سببًا في الإصابة بحالة الضعف العام.

بعض السموم سبب في الضعف العام:

تُعد المبيدات الحشرية من الأسباب الشائعة للإصابة بالضعف العام؛ لاحتوائها على مادة الفوسفور العضوي، بجانب أن غاز الأعصاب يُسبب ضعف العضلات والموادة السامة أيضًا مسؤولة بشكل مباشر عن هذه الحالة، مثل: التسمم السجقي، ذيفان الكزاز؛ لأن هذه المواد تؤدي لشلل العضلات.

بعد أن تعرفنا على ما يعنيه الضعف العام وأسبابه نستعرض خلال السطور التالية أعراض الضعف العام وكيف يُمكن علاج الضعف العام.

 أعراض الضعف العام 7 .. ما هي؟

 حتى تعرف أنك مُصاب بالضعف العام عليك الانتباه لمجموعة من الأعراض التي تظهر.. بمجرد ظهورها انتبه لذلك وابدأ في مراجعة الطبيب والخضوع لبعض الفحوصات الطبية التي تثبت إذا ما كنت مُصابا بحالة الضعف العام أم لا.

ووفق ما يطلب الأطباء فإن التحاليل والفحوصات الطبية التي يُمكن من خلالها اكتشاف ما إذا كنت مصابا بحالة الضعف العام أم لا، وتُسمى تحاليل الضعف العام، وهي: قياس تعداد كريات الدم، سرعة التثقل، اختبار وظائف الكبد والكلية و تحليل tsh لتشخيص اضطرابات الغدة الدرقية.

ومن أبرز الأعراض التي تتطلب الخضوع لتحاليل الضعف العام:

  1. ظهور بعض الآلام التي تُصيب عضلات مختلفة في الجسم.
  2. الرغبة الدائمة في النعاس وغلبة النوم طوال ساعات النهار.
  3. عدم القدرة على التركيز بشكل جيد ومواجهة صعوبة في تعلم أي شيء.
  4. عدم القدرة على الرؤية بشكل جيد وسيطرة حالة التشويش عليك.
  5. آلام شديدة في الرأس «الصداع».
  6. الإصابة بحالة هياج.
  7. مواجهة بعض المشكلات في الجهاز الهضمي، مثل ظهور آلام شديدة في البطن، الشعور بالإمساك أو الإسهال في حالات مختلفة.

بهذه الخطوات يُمكن علاج الضعف العام

هناك بعض الخطوات والقواعد التي يجب الالتزام بها من أجل التغلب على حالة الضعف العام ومواجهة الإرهاب والتعب الذي قد يعاني منه الانسان.

ومن أبرز الطرق التي يمكن بها علاج الضعف العام، ما يلي:

  • الحفاظ على ممارسة الرياضة بانتظام كل صباح وهذا يساعد في زيادة الطاقة والنشاط الخاصة بالجسم، كما تساهم التمارين الرياضية في تعزيز صحة القلب وزيادة نشاط الدورة الدموية، وتقوية الجسم وهذا يحد من الشعور بالضعف والإرهاق.
  • الحرص على تناول المياه بشكل جيد لترطيب الجسم أي بمعدل 8 إلى 10 أكواب مياه يوميًا.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات الغازية وشرب العصائر الطبيعية.
  • المواظبة على تناول الخضروات، مثل: الفاصوليا، الخضروات الورقيّة الداكنة، زبدة الفول السوداني،  حيث تتمتع هذه الأطعمة بنسبة عالية من فيتامين ج المسئول عن إمداد الجسم بالنشاط والطاقة.
  • الحرص على تناول وجبة الإفطار يوميًا وعدم إهمالها لأنها تساهم في زيادة الطاقة بالجسم.
  • التوقف عن تناول الوجبات السريعة والأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون
  • الحصول على قسط وافر من الراحة بعد فترة العمل الشاق.
  • الالتزام بعد ساعات نوم لا تقل عن ثمانية.

وهناك العديد من العادات الصحية السليمة التي يجب الالتزام بها حتى لا تُصاب بحالة الضعف العام، ونحن في عيادتك.كوم نساعدك في رسم الطريق الخاص بك من أجل الاستمتاع بصحة جيدة.. فقط تواصل معنا من خلال استشارة طبية اون لاين وسنساعدك في الرد على جميع تساؤلاتك.

النشرة الإخبارية

أشترك الآن في النشرة الإخبارية لتصلك مجاناً آخر العروض وأحدث الأخبار الطبية.

المشاركة:

اترك تعليقاً